تعاون بين الجامعة أسوان والمؤسسات التنفيذية والخدمية لتنفيذ رؤية مصر 2030

اِنعقد مجلس خدمة المجتمع وتنمية البيئة رقم (81) برئاسة الأستاذ الدكتور/ أحمد غلاب محمد – رئيس جامعة أسوان وبحضور الأستاذ الدكتور/ مجدي محمد علي – نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وبحضور الدكتور/ أحمد شعبان – نائب المحافظ والمهندس/ سامي أبوردة – رئيس مجلس شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء والدكتور/ هدي مصطفي – مقرر فرع المجلس القومي للمرأه وسلامة منزلي ورئيس مجلس إدارة نادي التجديف والمهندس/ سيد جاد الرب – رئيس فرع الهيئة لتنمية بحيرة السد العالي والدكتور/ ممدوح السيد – مدير فرع جهاز شئون البيئة والأستاذ/ صفاء عبدالوهاب – مديرعام فرع هيئة تعليم الكبار والمهندس/ حسين جلال – رئيس هيئة السد العالي وخزان أسوان وبحضور وكلاء الكليات لخدمة المجتمع وتنمية البيئة.
رحب رئيس الجامعة بالحضور وأكد علي أهمية التنسيق والتعاون بين المؤسسات العلمية والتنفيذية والخدمية بأسوان لخدمة قضايا المجتمع الأسواني والعمل علي ربط الجامعة بالبيئة المحيطة، لأن الجامعة تمثل بيت الخبرة والثقافة أيضاً.
وحيث أضاف “غلاب” أنه لابد من وضع إستراتيجية مقترحة لنشر ثقافة التطوع لدي الشباب في مجال تعليم الكبار علي ضوء رؤية مصر (2030) والعمل علي التوسع في عقد الندوات واللقاءات التي يتم من خلالها توضيح الآثار السلبية للإرهاب علي المجتمع والعمل علي تنمية الوعي الأمني لدي الشباب ونشر المعرفة لديهم بالمشروعات القومية التي تنفذها الدولة من أجل مستقبل أفضل لهم.
مشدداً رئيس الجامعة علي تطبيق جميع الإجراءات الوقائية الأحترازية داخل الجامعة وخارجها في ظل مواجهة الموجه الثانية لفيروس كورونا المستجد.
وأشار الأستاذ الدكتور/ مجدي محمد علي – نائب رئيس الجامعة لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، من أهم ما ناقشه المجلس إقامة أيام بيئية بجامعة أسوان وعمل دورات تدريبية وإعداد قوافل طبية شاملة بالتعاون مع محافظة أسوان وشركة كهرباء مصر العليا لتوزيع لتستهدف القري الأكثر فقراً وتأتي ضمن مبادرة حياة كريمة والعمل علي إقامة دورة عن المخزون السمكي وكيفية العمل علي تعظيم الفائدة من بحيرة ناصر.
وأبدي المهندس/ سامي أبوردة – رئيس مجلس إدارة شركة الكهرباء إِستعداد الشركة للتعاون في مجالات البحث العلمي وما يخدم منظومة الطاقة النظيفية، وكذلك أيضاً تقديم الدعم في مجال القوافل الطبية لخدمة أهالي أسوان الأكثر إحتياجاً.

 102 total views,  2 views today