التشديد على تطبيق الإجراءات الأحترازية في مواجهة فيروس كورونا المستجد بالمستشفي الجامعي

صرح الأستاذ الدكتور/ أحمد غلاب محمد – رئيس جامعة أسوان أنه في إطار توجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والمجلس الأعلي للجامعات في التشديد علي تطبيق الإجراءات الأحترازية في ظل مواجهة فيروس كورونا المستجد وخاصة علي مترددي المستشفى الجامعي والمرضي الأطقم الطبية وهيئة التمريض وحرصاً علي سلامة المنظومة الصحية بالمستشفي الجامعي بأسوان يتم تطبيق مبدأ الثواب والعقاب مع المتهاونين في تطبيق الإجراءات الأحترازية.
وأضاف “غلاب” أنه جاري تنفيفذ المشروعات التوسعية الجارية والتي تم تنفيذ (85 %) من مشروع إنشاء مستشفى الباطنة والتى تصل تكلفتها الإنشائية إلى (68) مليون جنيه، وهى مكونة من (5) أدوار، حيث تضم (150) سرير موزع بأقسام (الباطنة العامة والخاصة – المخ والأعصاب – القلب – الأورام – الصدرية – الجلدية والعلاج الطبيعى.
وأشار الأستاذ الدكتور/ محمد زكي الدهشوري – عميد كلية الطب البشري، أنه في نفس الوقت جارى العمل بمشروع إنشاء مستشفى الإستقبال والطوارئ والذى يتكون من (5) أدوار، بتكلفة إنشائية (300) مليون جنيه، وستضم (150) سرير آخر بأقسام (العمليات الجراحية – طوارئ الإصابات – العناية المركزه – الأشعة – المعامل)، وجاري تطوير قسم المسالك البولية إستعاداً لزيارة لجنة منح المستشفي الجامعي ترخيص زراعة الكلي.
وأوضح الدكتور/ أشرف معبد – المديرالتنفيذي للمستشفيات الجامعي، بأنه يتم يوميًا المرورعلي أقسام المستشفى الجامعي لمتابعة أعمال التطوير في أقسام (الإستقبال – الطوارئ)، والذي سيضم (24) سرير وغرف عناية مركزه لخدمة المرضي وزيادة إلي تجهيز قاعات الدرس بكل قسم خدمة لطلاب إمتياز كلية الطب البشري وجاري أيضاً العمل علي قدم وساق بالمطعم المركزي بالمستشفي الجامعي والذي يضم قاعتين لتناول الوجبات ومغسلة لخدمة أطباء ومرضي المستشفي الجامعي كما سيتم إضافة (75 %) من السعة السريرية بعد إنهاء مشروعات التوسع الحالية.

 1,405 total views,  1 views today