جامعة أسوان : توقع برتوكول تعاون مشترك بين وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي لدراسات الحصر التصنيفي للأراضي

وقع اليوم الأحد الأستاذ الدكتور/ أحمد غلاب محمد – رئيس جامعة أسوان، برتوكول تعاون تحت عنوان “دراسات الحصر التصنيفي للأراضي”.
صــرح الأستاذ الدكتور/ أحمد غلاب محمد – رئيس جامعة أسوان، أنه شهد توقيع البروتوكول ممثلي وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي و مركز بحوث الصحراء والذي يمثله  الدكتور/ عبد الله قاسم زغلول بصفته رئيس مركز بحوث الصحراء،
ويأتي ذلك في إطار دور الجامعات المصرية ومنها جامعة أسوان وجامعة أسيوط.
وأضاف “غــلاب” إيمانا بأهمية البحث العلمي والعمل علي تبادل الخبرات العلمية وإجراء البحوث والدراسات المتخصصة في مجالات الأراضي والمياه بين المؤسسات العلمية لخدمة التنمية الزراعية بمصرنا الحبيبة، حيث أن جامعة أسوان تمتلك إمكانيات بحثية وعلمية في مجالات عديدة ودراسات الأراضي من خلال كلية الزراعة والموارد الطبيعية وجاءت أهمية توقيع هذا البرتوكول للإستفادة الكاملة بقدرات علماء جامعة أســوان في مجال إستصلاح الأراضي.

وأشار الأستاذ الدكتور/ أحمد غــلاب، إلي أهمية مركز بحوث الصحراء كمؤسسة علمية مرموقة محلياً ودولياً حيث يعد المركزهو بيت الخبرة في مجال العمل التنموي في الصحاري المصرية، وإدراكاً لأهمية الجامعات المصرية كمؤسسات علمية مرموقة محلياً ودولياً حيث يتوافر لديها الخبرات والكوادر الفنية والتقنية الرائدة في المجالات المختلفة المتعلقة بموضوع دراسات الأراضي.
 و وفقاً لرسالة وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي وتماشياً مع توجيهات القيادة السياسية وإحتياجات المجتمع من حيث تحقيق الوفرة الإنتاجية وتحقيق الأمن الغذائي سواء كان الوفرة في التوسع الرأسي أوالأفق.
و أوضح الدكتور/ عبدالله القاسم زغلول، أنه وجه وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي بالتعاون مع الجامعات المصرية في النطاق الجغرافي للمناطق التي تقوم الوزارة بعمل الدراسات المتعلقة بحصر وتصنيف التربة في نطاقها.
وحيث أن جامعتي أســوان وأسيوط من الجامعات التي يتوافر لديها كافة المقومات الفنية والكوادر العلمية التي تقوم على خدمة وتنمية المجتمع، ولما كان للجامعتين دوراً هاماً وخبرات في العديد من المجالات من بينها حصر وتصنيف الأراضي وتحديد التراكيب المحصولية المناسبة لها، لذا فقد إتفقت الأطراف على إبرام هذا البروتوكول بين وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي ويمثلها في هذا الإتفاق مركز بحوث الصحراء وبين الجامعات المصرية ويمثلها في هذا الاتفاق جامعة أسوان  وجامعة أسيوط.

وذلك بحضور الأستاذ الدكتور/ أيمن عثمان – نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والأستاذ الدكتور/ ياسر عبدالحميد – عميد كلية الزراعة والموارد الطبيعية جامعة أسوان ،وأعضاء وفد وزارة الزراعة جامعة أسيوط وفي نهاية اللقاء تبادل الطرفان الدروع التذكارية.

 680 total views,  6 views today