رئيس جامعة أسوان ووفد مؤسسة البنك التجارى الدولى يفتتحان قسم جراحة المخ والأعصاب بالمستشفى الجامعى

      قامت مؤسسة البنك التجارى الدولى– مصر CIB Foundation – بتمويل وتجهيز وتشغيل أول مركز لجراحة المخ والأعصاب للأطفال بمستشفيات جامعة أسوان بتكلفة إجمالية تتخطى 9 مليون جنيه لعلاج حوالى 800 طفل سنويًا، والتى تم إفتتاحها للتشغيل الرسمى اليوم الأربعاء الموافق 26 أكتوبر 2022.

      ويأتى الإفتتاح بحضور الدكتور/ أيمن محمود عثمان- رئيس جامعة أسوان- والدكتور/ محمد عبدالعزيز مهلل- نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث- والدكتور/ محمد زكى الدهشورى- عميد كلية الطب- والدكتور/ أشرف أحمد معبد- المدير التنفيذى لمستشفيات جامعة أسوان- والدكتور/ عصام أبو المجد- مدير مستشفى الجراحة- والدكتور/ محمد صلاح- مدير المستشفى الباطنة- والدكتور/ شريف فراج- نائب المدير التنفيذى لمستشفيات جامعة أسوان- والدكتور/ خالد إسماعيل- رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب- والدكتور/ أحمد هانى عبد العليم- مدير المشروع ومدرس جراحة المخ والأعصاب والسيدة/ نادية حسنى- الأمين العام لمؤسسة البنك التجارى الدولى والمهندس/ شريف السعيد- مدير مؤسسة البنك التجارى الدولى والسيدة لوجين حسين- مخطط أول برامج بمؤسسة البنك التجارى الدولى.

        وقالت السيدة/ نادية حسنى- الأمين العام لمؤسسة البنك التجارى الدولى- أن مؤسسة البنك التجارى الدولى، قد ساهمت فى انشاء أول مركز لجراحات المخ والأعصاب للأطفال فى صعيد مصر حيث يتكون القسم من رعاية مركزة (6 سرير) ورعاية متوسطة تضم (6 سرير) وقسم داخلى يحتوى على (10سرير) كما تم تجيهز القسم بجهازين أشعة تلفزيونية أحدهما خاص بجراحة المخ والأعصاب والآخر للرعاية المركزة وتم تجهيز الوحدة بجهاز تعقيم خاص بها.

        وتضم الرعاية المركزة أجهزة تنفس صناعى وأحدث الأجهزة لمتابعة الوظائف الحيوية وأحدث اجهزة ضخ المحاليل وتشمل الوحدة غرفة لأعضاء هيئة التدريس وسكرتارية وغرفة للطبيب المقيم وغرفة تمريض.

        ويبرهن هذا التعاون على حرص مؤسسة البنك التجارى الدولى على المُشاركة الفعّالة لخدمة وتنمية المجتمع، حيث الإهتمام بدعم وتطوير الخدمات الطبية المتميزة، لتحسين أوضاع المجتمع المصرى والإرتقاء بخدمات الرعاية الطبية للأطفال، والتى خصص لها البنك 1.5% من صافى أرباحه سنويًا لخدمة الأطفال منذ الولادة وحتى 18 عامًا، وقد حصلت مؤسسة البنك التجارى الدولى على الكثير من الجوائز المرموقة من جانب العديد من المؤسسات البارزة، تقديرًا لإسهامات المؤسسة على صعيد أنشطة المسئولية المجتعمية.

        وقال السيد/ شريف السعيد- مدير مؤسسة البنك التجارى الدولى- أن المؤسسة قد حققت دورًا رائدًا وتشكل تأثيرًا كبيرًا فى دعم جهود الدولة فى قطاع الصحة ولا سيما أطفال مصر الذين يعانون من قصور فى الخدمات الطبية والموارد المالية ولا سيما مرضى جراحة المخ والأعصاب من الأطفال بصعيد مصر الذين يعانون من نقص شديد بالخدمات الطبية والتى تشكل عبئًا كبيرًا للأطفال وأسرهم، نتيجة لقلة وندرة المراكز المتخصصة فى علاج جراحة المخ والأعصاب للأطفال بمحافظات صعيد مصر.

         وأكّد الدكتور/ أيمن محمود عثمان على أهمية الإرتقاء بالمنظومة الصحية بمستشفيات الجامعة والتى تشهد طفرة طبية غير مسبوقة بإضافة تخصصات جديدة وإنشاءات طبية مثل مستشفى الجامعة المركزى بالحرم الجامعى بمدينة أسوان الجديدة وعدد من المراكز الطبية المتخصصة وكذلك جارى العمل على قدم وساق بمستشفى الطوارئ كما تم تشغيل مستشفى الباطنة وبهذه الإفتتاحات قريبًا ستشهد المنظومة الطبية بأسوان انفراجة كبيرة فى تقديم الخدمات الطبية والصحية المتميزة لمرضى أسوان ومرضى محافظات جنوب الصعيد.

       وأضاف الدكتور/ أيمن عثمان أننا نعمل على تقديم الدعم لمختلف الخدمات الصحية للأطفال وعلى رأسها جراحة المخ والأعصاب ذلك التخصص الدقيق والنادر فى صعيد مصر فى ظل الشراكة الحقيقية بين مؤسسة البنك التجارى الدولى وجامعة أسوان وذلك من خلال الإهتمام بالمنظومة الصحية للأطفال، وذلك بهدف تخفيف الأعباء عن كاهل الأسر الأكثر احتياجًا بمحافظات جنوب مصر. وهو ما يعكس مدى تكاتف مؤسسات الدولة المصرية والمجتمع المدنى فى دعم جهود الدولة لتوفير حياة كريمة ولا سيما فى قطاع الصحة لتحقيق أفضل نتائج علاجية ونسب شفاء عالمية.

         كما وجّه سيادته الشكر والتقدير لمساهمة مؤسسة البنك التجارى الدولى فى إنشاء أول مركز لجراحة المخ والأعصاب للأطفال فى صعيد مصر؛ وتعود ثمار هذا التعاون المثمر البنّاء على المواطن الأسوانى ومرضى المخ والأعصاب بصعيد مصر .

         وأوضح الدكتور/ محمد زكى الدهشورى- عميد كلية الطب- أنه تم إنشاء قسم جراحة المخ والأعصاب مع بداية إنشاء الجامعة حيث لم يكن هناك تخصص جراحة المخ والأعصاب بالمستشفى التعليمى قبل الإنضمام إلى الجامعة، ولم يكن هناك مكان مخصص لحالات جراحه المخ والأعصاب بالمستشفى الجامعى، ولكن مع التطور الذى شهدته المستشفى الجامعى الذى بدأ بزيادة عدد أقسام المستشفى الجامعى إلى ٣٣ قسم طبى متخصص يضم عدد من التخصصات الدقيقة داخل كل تخصص. وبالتالى كان مكان جراحة المخ والأعصاب مشترك مع باقى الجراحات إلى أن أصبح له قسم مستقل لخدمة مرضى المخ والأعصاب.

         وأشاد الدكتور/ أشرف معبد- المدير التنفيذى لمستشفيات جامعة أسوان- بما وصلت إليه المنشآت الطبية بالجامعة من تطور غير مسبق على السنوات السابقة وهذا ما تم بصدد إفتتاح اليوم لقسم جراحة المخ والأعصاب والذى أصبح يضم 22 سريرًا مع عناية مركزة خاصة بالقسم تضم 6 أسرة لحالات ما بعد العمليات الخاصة بجراحة المخ والأعصاب.

        وذكر الدكتور/ خالد إسماعيل- رئيس القسم- أنه يقوم بالتعامل مع كل حالات إصابات المخ المختلفة بالتدخل الجراحى أو المتابعة حسب كل حالة حيث كانت الحالات تتحول إلى مستشفى أسيوط الجامعى، كما يقوم القسم بإجراء العمليات المتخصصة لجراحة العمود الفقرى وحالات التشوهات الخلقية للجهاز العصبى للأطفال وأيضًا حالات أورام المخ المختلفة، ويستقبل القسم حالات الطورائ والحوادث ويجرى العمليات الجراحية المختلفة مع التعامل مع كل حالات الإصابات التى تأتى من مختلف أنحاء محافظة أسوان.

       ورافق الدكتور/ أيمن عثمان- رئيس جامعة أسوان- الدكتور/ محمد عبدالعزيز- نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث- والمدير التنفيذى لمستشفيات وفد مؤسسة البنك التجارى خلال جولة تفقدية بالقسم بعد إفتتاحه والإستماع لشرح من الدكتور/ أحمد هانى- منسق المشروع- عن أعمال التطوير التى تمت لقسم جراحة المخ والأعصاب.

 61 total views,  1 views today